تسجيل الدخول

​​​كلمة رئيس مجلس الإدارة​

​​


الحمد لله رب العالمين- والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين-
يواصل بحمد الله صندوق التنمية الزراعية اسهاماته وانجازاته في دعم القطاع الزراعي، وذلك بفضل الدعم المتواصل الذي تقدمة الدولة - أيدها الله - لتطوير هذا القطاع المهم، ويعكس التقرير السنوي (السابع والخمسون) للصندوق للسنة المالية 1441/1442هـ، (2020م)، بوضوح جهود الصندوق لتعزيز نشاطه في دعم القطاع الزراعي، وتحقيق أهدافه الإستراتيجية للفترة من (2016-2020م) في مجال التوسع بالإقراض، حيث زاد حجم الإقراض من (455) مليون ريال عام 2016م، إلى أكثر من (3.7) مليار ريال عام 2020م، بنسبة زيادة بلغت (174%). إضافة إلى إسهام الصندوق في رفع نسبة الاكتفاء الذاتي لمنتجات عدد من القطاعات الزراعية، والإسهام في مبادرات دعم وتنمية القطاع الزراعي بالمملكة خلال جائحة فيروس كورونا المستجد (COVID-19)، حيث أطلق الصندوق (ثلاث) مبادرات رئيسة للتخفيف من الآثار الاقتصادية والمالية الناتجة عن الجائحة بقيمة إجمالية بلغت (2.450) مليون ريال. 
وبلغ إجمالي قيمة القروض الموافق عليها (3.708) مليون ريـال، بنسبة ارتفاع قدرها (97٪) عن العام المالي السابق، كما بلغ عدد القروض المعتمدة (4.487) قرضًا، بنسبة زيادة (96٪) عن العام السابق. 
وبذلك يبلغ إجمالي القروض المقدمة منذ إنشاء الصندوق حتى العام المالي (2020م) أكثر من (53) مليار ريال.
ويعمل الصندوق قدماً من أجل الإسهام في تحقيق الإستراتيجية الوطنية للزراعة (2030)، وإستراتيجية الأمن الغذائي في المملكة، بالتناغم مع رؤية المملكة 2030، وما يتصل بها من برامج، حيث أطلق إستراتيجيته للفترة من (2021-2025م) واعتمدها مجلس إدارة صندوق التنمية الوطني، وتسعى إلى مساعدة الصندوق في القيام بدوره الحيوي خلال السنوات المقبلة، من خلال الاستمرار في دعم القطاعات الزراعية الرئيسة المستهدفة في الإستراتيجية الزراعية، والتنمية الريفية الزراعية المستدامة، والتوسع عبر سلاسل الإمداد الزراعية والخِدْمات المساندة للقطاع الزراعي، ودعم الاستثمار الزراعي في الخارج في المحاصيل المستهدفة في إستراتيجية الأمن الغذائي، مع المحافظة على التوازن المالي وتعزيز الكفاءة التشغيلية، ورفع كفاءة الإنفاق، وتوطين المحتوى المحلي، وتحقيق أهداف الصندوق التنموية، كما سيعمل الصندوق على رفع حجم الإقراض من أجل مواكبة النمو المتزايد في هذا القطاع المهم.
وفي الختام أتقدم اصالة عن نفسي ونيابة عن أعضاء مجلس إدارة الصندوق بالشكر والعرفان لمقام خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين على ما يجده القطاع الزراعي من دعم لا محدود، والشكر موصول لإدارة الصندوق ومنسوبيه على ما يبذلونه من مجهود، متمنى للجميع التوفيق والسداد.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.​
التقييم:
آخر تعديل: 30/11/1442 11:29 م
logo
أدخل بريدك الإلكتروني للإشتراك بالقائمة البريدية
2030 vision
  • css3
  • html5
  • W3C
هذا الموقع يدعم متصفحات
browsers
open data